أسباب التعرق الزائد: واكتشف افضل طرق العلاج

, أسباب التعرق الزائد: واكتشف افضل طرق العلاج

فرط التعرق (Hyperhidrosis disorder) هو اضطراب يؤدي إلى التعرق الزائد سواء في فصل الصيف أو الشتاء، مما قد يؤرق حياة العديد من الأشخاص. ولكن قد يعتادوا على التأقلم معه على انه امر طبيعي، الا ان الامر قد يرجع إلى وجود حالة مرضية كامنة. فما هي أسباب التعرق الزائد وكيف يمكن العلاج منها؟

التعرق الزائد

التعرق هو رد فعل طبيعي من الجسم في مواقف معينة مثل ارتفاع درجة حرارة الجو، أو ممارسة النشاط البدني، أو التعرض للمشاعر المختلفة مثل التوتر أو الضغط العصبي أو الخوف. الا انه مع فرط التعرق يبدأ الجسم في اخراج العرق بمعدل أكبر من المعتاد، ودون وجود سبب واضح وراء ذلك. وقد يكون التعرق في مختلف انحاء الجسم أو في منطقة واحدة فقط.

أنواع فرط التعرق

يوجد نوعين من أنواع التعرق الزائد:

1. التعرق الأولي البؤري: وهو ما يسبب التعرق الزائد في اليدين، والإبطين، والقدمين، والوجه دون وجود سبب واضح.

2. التعرق الثانوي المعمم: وهو ما يسبب التعرق الزائد في جميع انحاء الجسم أو في منطقة واحدة من الجسم بدلا من اليدين أو الوجه، أو القدمين أو الإبطين. وهو ما يكون ناتج عن حالة مرضية أو تناول أنواع معينة من الأدوية.

أسباب التعرق الزائد الأولي

يصاب الأشخاص بهذا النوع كنتيجة للغدد العرقية والتي تنتشر بشكل خاص في اليدين، والإبطين، والقدمين، والوجه. لذا فأنه مع ارتفاع درجة حرارة الجسم أو التعرض لتغيرات عاطفية أو كنتيجة للهرمونات، تنشط الغدد العرقية مسببة فرط التعرق مثل التعرق في حالة الشعور بالقلق والتوتر.

طرق علاج التعرق الزائد الأولي

يمكن للأشخاص الذين يعانون من نوع التعرق الأولي البؤري في الحصول على علاج دون حاجة إلى التدخل الجراحي مثل:

  1. استخدام مضادات العرق والتي تحتوي على الألومنيوم.
  2. حقن البوتكس للتعرق والتي تستخدم أيضا لعلاج التجاعيد.
  3. تناول الأدوية مثل مضادات الكولين، والتي تؤثر على الإشارات العصبية للغدد العرقية.

كما انه في بعض الحالات قد يتم اللجوء الى استخدام:

العلاج بالموجات الحرارية:

وذلك عن طريق استخدام جهاز توليد الموجات الحرارية (MiraDry System) من اجل القضاء على الغدد العرقية. ويتكون هذا العلاج من جلستين، مدة الجلسة الواحدة تتراوح ما بين 20 دقيقة إلى 30 دقيقة، ولمدة 3 شهور.

الإجراءات الجراحية:

في حالة عدم استجابة الجسم لمختلف العلاجات، قد يلجأ الطبيب إلى اجراء عملية جراحية مثل:

  1. إزالة الغدد العرقية: وذلك عن طريق قطع الغدد العرقية، أو شفطها، أو كشطها.
  2. جراحة الأعصاب: وذلك بإجراء جراحة منظار قطع الودي الصدري (ETS) والذي يستخدم عن طريق عمل شقوق صغيرة من اجل قطع الاعصاب المنشطة للغدد العرقية في الابط.

أسباب التعرق الزائد المعمم

قد تؤدي بعض الحالات المرضية إلى التعرق الشديد (الثانوي المعمم) مثل:

فقد يؤدي تناول بعض الادوية إلى ظهور آثار جانبية من ضمنها التعرق الشديد مثل:

  • ادوية مضادات الاكتئاب مثل دواء ديسيبرامين (Desipramine) أو نورتريبتيلين (nortriptyline).
  • دواء بيلوكاربين (Pilocarpine) والذي يستخدم لعلاج الزرق.
  • مضادات الكولينستراز (anticholinesterases) لعلاج مرض الزهايمر.
  • بروبرانولول (propranolol) لعلاج ارتفاع ضغط الدم.
  • كما قد يؤدي تناول الزنك كمكمل غذائي إلى زيادة التعرق.

طرق علاج التعرق الزائد الثانوي

ومن أجل تحديد العلاج المناسب للتعرق الزائد الثانوي، فيجب عليك أولا بزيارة الطبيب من اجل الفحص والتشخيص لمعرفة السبب الكامن وراء اضطراب فرط التعرق وتحديد العلاج المناسب وفقا لكل حالة مرضية.

اما في حالة التعرق الزائد والناتج عن تناول بعض أنواع الأدوية فقد يصف الطبيب لك بديلا عنها. وإذا كنت في حاجة إلى اساشارة طبية من اجل تحديد أسباب التعرق الزائد لديك وكيفية اختيار العلاج الانسب لك،

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى