أضرار الحبق: هل تفوق فوائده؟

56 / 100

ماهى اضرار الحبق !!؟

يعد الحبق (Basil) أو الريحان من الأعشاب التي تم استخدامها منذ القدم لفوائدها الطبية، إضافة إلى استخدامه كتوابل في العديد من المطابخ العالمية. وعلى الرغم من الفوائد التي يحتويها الحبق، إلا أنه قد يكون له بعض المخاطر، فما هي أضرار الحبق؟ تعرف في المقال الاتي:

أضرار الحبق

للحبق فوائد عديدة للجسم وذلك بسبب غناه بالفيتامينات والمعادن الأساسية لصحة الجسم، إضافة إلى محتواه القليل من السعرات الحرارية ما يجعله من الإضافات اللذيذة والمغذية لنظامك الغذائي.

وعلى الرغم من ذلك قد يؤدي استهلاك الحبق بكميات كبيرة أو تناول مستخلصات الحبق وزيت الحبق العديد من الأضرار الصحية. إليك فيما يأتي أبرز أضرار الحبق المحتملة على الصحة:

1. زيادة خطر الإصابة بسرطان الكبد

قد يؤدي تناول الحبق بكميات كبيرة على شكل دواء ولفترات طويلة إلى زيادة فرصة حدوث سرطان الكبد، وذلك لاحتواء الحبق على مادة الإستراجول (Estragole) الموجودة في عشبة الحبق والزيوت المستخلصة منها.

2. زيادة ميوعة الدم

تحتوي أوراق وزيت الحبق على فيتامين ك، لذا قد يؤدي استهلاك الحبق بكميات كبيرة إلى خفض قدرة الدم على التجلط وزيادة خطر النزيف خاصة عند الأشخاص الذين يعانون من الأمراض النزفية، مثل: مرض الهيموفيليا أو الناعور أو في حال الخضوع لعمليات جراحية.

3. خفض سكر الدم

تشير العديد من الدراسات إلى أن للحبق دور في خفض سكر الدم، وتكمن خطورة ذلك في انخفاض سكر الدم عند الأشخاص المصابين بمرض السكري الذين يتناولون أدوية خفض سكر الدم، ما قد يؤدي لمشكلات صحية عديدة في حال انخفاض سكر الدم بشكل كبير عند هذه الفئة من الأشخاص.

4. خفض ضغط الدم

قد يؤدي تناول الحبق بكميات كبيرة من قبل أشخاص يعانون من انخفاض ضغط الدم إلى خفضه بشكل أكبر، ما قد يسبب العديد من المشكلات الصحية الناتجة عن انخفاض ضغط الدم.

5. الحساسية

قد يعاني بعض الأشخاص من حساسية اتجاه الحبق، خاصة عند الأشخاص الذين يعانون من 78/7//4 اتجاه أعشاب أخرى شبيهة بالحبق، مثل النعناع.

لذا ينصح بتجنب استهلاك الحبق في حال معرفة وجود حساسية منها أو التعرض لأعراض معينة بعد تناولها، مثل: ظهور طفح جلدي، وتورم اللسان أو الحلق أو حدوث صعوبة في التنفس.

هل الحبق امن للمرأة الحامل أو المرضع؟

يعد الحبق أو الريحان امن في حال استهلاكه من قبل المرأة الحامل أو المرضع كإضافة للأطعمة المختلفة وبكميات قليلة وليس كدواء أو بكميات كبيرة، إذ أن استخدامه بكميات كبيرة قد يؤدي لحدوث الأضرار السابق ذكرها ما قد يؤثر على صحة الأم والطفل.

فوائد صحية للحبق

للحبق العديد من الفوائد الصحية في حال إضافته للطعام في نظامك الغذائي بكميات معقولة، إذ يعد الحبق من الأعشاب الغنية بالألياف والفيتامينات، مثل: فيتامين ج، وفيتامين ك، وفيتامين أ، ومركب البيتا كاروتين (Beta carotene)، ما يجعله مصدر جيد لمضادات الأكسدة وبالتالي الوقاية من أضرار الجذور الحرة على الجسم.

إضافة إلى ذلك يحتوي الحبق على كميات جيدة من المعادن والعناصر الضرورية للصحية، منها: المغنيسيوم، والكالسيوم، والبوتاسيوم، والحديد، ما قد يجعل له دور في تحقيق الفوائد الصحية الاتية:

  • خفض أثر الجذور الحرة والإجهاد التأكسدي (Oxidative stress) على مختلف أعضاء الجسم ومنها البشرة.
  • التخفيف من حدة الالتهابات الناتجة عن بعض الأمراض، مثل التهاب المفاصل الروماتويدي (Rheumatoid Arthritis).
  • تعزيز الصحة العقلية عن طريق التخفيف من التوتر والقلق وتحسين نوعية النوم.

Back to top button