الكورتيزون والسرطان: ما الرابط؟

ماالرابط بين الكورتيزون والسرطان !؟

56 / 100

الرابط بين الكورتيزون والسرطان !

سنتحدث في المقال الآتي عن أبرز المعلومات المرتبطة بعلاقة الكورتيزون والسرطان معًا، وعن أهمية الكورتيزون لعلاج السرطان، وآثاره الجانبية المحتملة.
هناك علاقة طبية واضحة تربط بين دواء الكورتيزون والسرطان، فمن الممكن الاستعانة بهذا النوع من الأدوية من أجل علاج العديد من أنواع السرطان المختلفة، مثل: الهيدروكورتيزون (Hydrocortisone)، والبريدنيزون (Prednisone). تعرف على أهم المعلومات هنا:

العلاقة بين الكورتيزون والسرطان

العديد من الأفراد والمصابين بأحد أمراض السرطان المختلفة، قد يتساءلون عن العلاقة التي قد تربط الكورتيزون والسرطان معًا، أي عن ماهية دور دواء الكورتيزون في العلاج والوقاية من السرطان.

يستخدم الكورتيزون عادةً في مثل هذه الحالات من أجل العلاج أو من أجل الحد من الاثار الجانبية التي من الممكن أن تتسبب بها بعض طرق العلاج الأخرى المستخدمة في حال الإصابة بالسرطانات.
بالإضافة إلى استخدامها في حالات أخرى كجزءٍ من العلاج المستخدم من أجل التخفيف من الالام التي قد يعاني منها بعض المصابين بالسرطان، وبذلك يعد الكورتيزون من إحدى أنواع الأدوية ذات الفعالية الكبيرة في هذه الحالة، ولكن كغيره من الأدوية الأخرى فقد يترتب على استخدامه بعض الاثار الجانبية والأضرار.

فوائد الكورتيزون لعلاج السرطان

قد ذكرنا سابقًا عن ماهية العلاقة التي قد تربط بين الكورتيزون والسرطان، ولكن لا بد من توضيح وتفصيل أكبر لفوائد الكورتيزون لعلاج السرطان بأنواعه المختلفة، ومن أبرز فوائد واستخدامات الكورتيزون في علاج السرطان والتي توضح أهمية العلاقة التي تربط الكورتيزون والسرطان هي الاتية:

  • يساعد في العلاج والتخفيف من أعراض العلاج الكيميائي التي تتمثل في القيء والغثيان.
  • يساهم في زيادة الشهية عند مرضى السرطان.
  • يعالج حالة ضيق التنفس التي قد يعاني منها البعض في المراحل المتقدمة من السرطان.
  • يساعد في تقليل تورم الدماغ الناجم عن الإصابة بسرطان الدماغ.
  • يقلل من التورم في انضغاط الحبل الشوكي، وضغط الحبل الشوكي يعد من المضاعفات التي تظهر
  • عند الإصابة بالمايلوما (Myeloma).
  • الجدير بالبيان أن هناك أنواع عديدة من الكورتيزون التي لها دور في علاج حالات السرطان المختلفة،

ومن أبرز هذه الأنواع الكورتيزون المعروف باسم البريدنيزون، والذي يساهم في علاج العديد من أمراض السرطان، منها:

  • ابيضاض الدم الليمفاوي الحاد.
  • سرطان الدم النخاعي الحاد.
  • سرطان الدم النقوي المزمن.
  • سرطان هودغكين (Hodgkin lymphoma).

الاثار الجانبية للكورتيزون لمرضى السرطان
على الرغم من العلاقة الطبية الجيدة التي قد تربط بين دواء الكورتيزون والسرطان، إلا أن لهذا الدواء كغيره من الأدوية الأخرى بعض الاثار الجانبية التي قد تترتب على استخدامه في بعض الحالات، منها الاتي:

زيادة الوزن في بعض المناطق غير المتوقعة مثل: الخدين أو في المنطقة الخلفية للعنق.

  • تقلب المزاج.
  • مواجهة بعض المشكلات في النوم.
  • المعاناة من بعض اضطرابات المعدة.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  • الكدمات.
  • هشاشة العظام.

هل يمكن أن يسبب الكورتيزون السرطان؟

في عام 2004 وجد أن كثيرًا من الأشخاص الذين عولجوا بالكورتيزون لفترات طويلة من الزمن زادت فرصة إصابتهم ببعض أنواع السرطان، مثل: سرطان الخلايا الملانينية (Melanoma cancer)، وكذلك اللمفوما اللاهودغكينية (Non-hodgkin’s lymphoma).

ولكن لا يزال الأمر بحاجة إلى مزيد من الدراسات لإثبات العلاقة بين أخذ الكورتيزون وارتفاع فرصة الإصابة ببعض أنواع السرطانات.

لذلك فإن الأطباء والخبراء يوصون بإجراء فحص للكشف المبكر عن سرطان الجلد، وخاصة في حال ظهور أي من الأعراض أو العلامات التي قد ترتبط به، مثل: ظهور قرح لا تلتئم للشفاء أو نمو جديد على الجلد أو تهيج معين في الجلد لم يشفى.

زر الذهاب إلى الأعلى