المعدة العصبية وعلاجها

معلومات حول المعدة العصبية وعلاجها !!

83 / 100

المعدة العصبية وعلاجها

تعد المعدة أحد أجزاء الجهاز الهضمي، ومسؤولة عن عملية هضم الطعام،[١] وتغذي المعدة أنواع مختلفة من الأعصاب، وهذه الأعصاب تستجيب للهرمونات التي يفرزها الجسم نتيجةً للضغط النفسي،

المقدمة :

تسبّب ظهور بعض الأعراض كالغثيان، والنفخة، وفي بعض الأحيان يطلق الأطباء على هذه الحالة المرضية مصطلح المعدة العصبيّة،[٢] ولا تعد المعدة العصبية مرضًا في حد ذاته، ولكن مصطلحًا يشير إلى الإصابة بأعراض في الجهاز الهضمي، ولكنها لا ترافق الإصابة بأيّ مرض من أمراض الجهاز الهضمي وتظهر دون سبب محدد، ومع ذلك، يعتقد أنها تحدث نتيجة لاستجابة المعدة للضغط النفسي.

نعرض لكم اليوم من خلال موقع فارم سي ( Pharma C) علاج المعدة العصبية وعلاجها

أعراض المعدة العصبية

يؤدي الضغط النفسي، والقلق إلى ظهور بعض الأعراض، وتتعدد الأمور التي قد تؤدي إلى القلق والضغط النفسي مثل حدث قريب كالإمتحان، أو مشاكل مالية أو عائلية أو الإصابة بمرض مزمن، ويعتمد علاج المعدة العصبية على التقليل من هذه الضغوط النفسية، وقد تتشابه أعراض المعدة العصبية مع أعراض أمراض الجهاز الهضمي الأخرى، كمرض القولون العصبي أو مرض التهاب المعدة والأمعاء،[٤] ومن هذه الأعراض: الشعور بالنفخة.[٤] الغثيان.[٤] تجمّع الغازات.[٤] الإسهال.[٤] عسر الهضم.[٥] زيادة في حركة الأمعاء.[٥] مغص بالمعدة.[٥] الاستفراغ، ولكنه نادر الحدوث.[٥]

علاج المعدة العصبية

يعتمد علاج المعدة العصبية على التخفيف من الأعراض المزعجة المرافقة للنوبة، كما تتضمن أهم أهداف العلاجات التخفيف من التوتر والقلق، واللذان يُعدان أهم الأسباب الشائعة المحفزة لأعراض المعدة العصبية،[٦] ومن أهم هذه الخيارات العلاجية الآتي:

تعديل النظام الغذائي

وهذا بالطبع يشمل العديد من الأطعمة التي يجب تجنبها في النظام الغذائي كونها تزيد من تفاقم أعراض المعدة العصبية، وتتضمن بعض الأمثلة على ذلك الآتي:[٧] منتجات الألبان. المنتجات التي تحتوي على الكافيين مثل: القهوة. الشاي. الصودا. الشوكولاتة. ومن المعروف أن منتجات الكافيين تسهم في زيادة التوتر والقلق، مما يؤدي إلى تفاقم أعراض المعدة العصبية، بالإضافة إلى أنَّها قد تزيد من خطر الإصابة بمضاعفات تضر بصحة الأمعاء، حيث يُوصى باتباع النصائح الآتية للتقليل من أعراض المعدة العصبية:[٦] تجنب تناول منتجات الكافيين حتى تهدأ المعدة. استبدال الأطعمة والمشروبات المحفزة للأعراض غير المرغوبة بأخرى أكثر صحة، مثل الشاي الأخضر أو شاي أولونغ.

ممارسة التمارين الرياضية

يُوصى بممارسة التمارين الرياضية أو أي نشاط بدني يُفضَّله الشخص المصاب، وذلك بهدف تعزيز الشعور بالإيجابية وتقليل التوتر، حتى وإن تم ذلك لفترات قصيرة لا تتجاوز 15 دقيقة، حيث إنَّ التمارين الرياضية تعمل من خلال التأثير على الدماغ عن طريق زيادة إفراز هرمون الإندروفين، والذي بدوره يرتبط بمستقبلاته الخاصة في الدماغ ويُنشئ تأثيرات إيجابية تنعكس على الجسم،[٨] ومن أهم الأمثلة على التمارين الرياضية التي يُمكن ممارستها للتقليل من التوتر والتحكم بأعراض المعدة العصبية الآتي:[٩] اليوغا: والتي تعزز القدرة على التأمل. المشي: إذ يعزز القدرة على التفكير والتأمل. الكاراتيه: تعزز القدرة على الانضباط والشعور بالأمان. السباحة: تعزز الشعور بالراحة، والاسترخاء والمرونة البدنية. يقول الحاصل على الدكتوراه في الطب وأخصائي الطب التكميلي في لينوكس، الطبيب جيف مغدو: “أجسامنا ليست مصممة للجلوس طوال اليوم، حيث يُمكن القيام بأي نشاط بدني يعزز عمل الجسم والعقل معًا، فعلى سبيل المثال يعزز المشي الشد في عضلات الجسم المختلفة، كما يهدئ الجهاز العصبي ويساعد في عملية التنفس بعمق، مما يبعث على الاسترخاء”.[١٠] تُسهم ممارسة التمارين الرياضية واليوغا في التخلص من التوتر والقلق بصورة صحية، مما ينعكس بشكلٍ إيجابي على صحة الجهاز الهضمي.[٦]

الاسترخاء والتأمل

من أهم الخيارات العلاجية التي تُسهم في التخفيف من أعراض المعدة العصبية هي التحكم وإدارة التوتر والقلق،[٧] ومن أهم الاستراتيجيات التي يُمكن اتباعها لتحقيق الاسترخاء والتأمل الآتي:[١١] التدليك. ممارسة تمارين اليوغا. الاستماع لبعض الموسيقى. المشي أو ممارسة أي نشاط يعزز الاسترخاء. الجلوس والاسترخاء في حمام ماء دافئ. ممارسة تمارين التنفس كالتنفس ببطء وعمق. ممارسة التأمل اليقظ. محاولة إرخاء العضلات؛ لتقليل توترها والمساعدة على النوم بصورة أفضل. ممارسة التأمل بمساعدة بعض النصوص، أو الصور أو الأشرطة الصوتية، والتي تساعد في تخيل الأماكن الهادئة. قد يساعد تدوين المشاعر أو المحفزات المرضى في إدارة التوتر والقلق، وكذلك الحال بالنسبة للمشي، وباختصار يمكنهم الاسترخاء من خلال تخصيص وقت لممارسة نشاطاتهم المفضلة.

استخدام الزيوت المهدئة

يُعتقد أنَّ العلاج بالروائح المنبعثة من الزيوت العطرية من شأنها التخفيف من التوتر، وتتضمن بعض الأمثلة على الزيوت العطرية التي يُعتقد أن استنشاقها يسهم في تخفيف القلق الآتي:[١٢] يُعد زيت اللافندر ذا تأثيرات مهدئة للجسم. يُعد زيت البرتقال العطري ذو تأثيرات مخففة للقلق. يُحسن زيت البرغموت العطري المشاعر الإيجابية. يُسهم زيت عشبة الليمون العطري في تعزيز الاسترخاء والتخفيف من التوتر. يُسهم زيت النيرولي في التقليل من القلق المفرط وتوفير الراحة. يُسهم زيت الليمون العطري في التقليل من الاكتئاب، والتوتر وتحسين الحالة المزاجية. قد تساعد منتجات الزيوت العطرية السابقة كالبخور في الاسترخاء، ولكن من المهم اتباع تعليمات استخدام المنتج بدقة، وللحصول على أفضل النتائج من المهم اختيار وقت ومكان مناسبين يساعدان في عملية الاسترخاء.[٦]

العلاج النفسي

يُمكن اللجوء إلى أخصائي الصحة العقلية أو الطبيب المختص لحل مشكلة التوتر والتخفيف منه، حيث يعمل المختص على اكتشاف طرق جديدة وفعالة للحد من التوتر، وتتضمن الأمثلة على ذلك الآتي:العلاج السلوكي المعرفي، والذي يُسهم في التقليل من ضغوطات الحياة. العلاج المعرفي المبني على اليقظة الذهنية. العلاج السلوكي الجدلي. العلاج بالقبول والالتزام. لا يمكن لأحد التخلص من القلق والتوتر بصورة نهائية، ولكن يساعد المعالج النفسي في تحديد طرق أفضل للحد من التوتر.

العلاج الدوائي

في بعض الحالات، قد يحتاج المصاب بالمعدة العصبية إلى تلقي بعض الأدوية، والتي تُسهم في علاج الاكتئاب والتوتر، الأمر الذي يساعد في إدارة أعراض المعدة العصبية المختلفة،[٧] وتتضمن بعض الأمثلة على هذه الأدوية الآتي:[١٤] البنزوديازيبينات، تُسهم في علاج القلق في مدَّة قصيرة من تناولها لا تتجاوز 30 دقيقة، وتتضمن الأمثلة عليها الآتي: ألبرازولام. الكلونوزيبام. الديازيبام. اللورازيبام. الفلوكسيتين. السيرترالين. الباروكسيتين. إيسيتالوبرام. سيالوبرام. أدوية أخرى، تتضمن الآتي: البوسبيرون. حاصرات بيتا.

علاج للمعدة العصبية بالأعشاب

يميل العديد من المرضى إلى استعمال أنواع مختلفة من الأعشاب في إدارة أعراض المعدة العصبية المختلفة، حيث تتضمن أكثر الأمثلة شيوعًا لهذه الأعشاب- والتي تختلف باختلاف الغرض من استخدامها- على ما يأتي:[٦] إذا كان مريض المعدة العصبية يُعاني من الغثيان، غالبًا ما يتم استعمال الزنجبيل، وذلك بالطرق الآتية: مضغ قطعة من جذور الزنجبيل. تناول حلوى الزنجبيل. شربشاي الزنجبيل. تناول ورقة أو ورقتين من النبات. تناول هذه الأنواع على شكل شاي. يُمكن أن تُسهم بعض أنواع الأعشاب في التخفيف من الاضطرابات الهضمية المرافقة للمعدة العصبية، أما بالنسبة لفعاليتها ورأي العلم في استخدامها، فيمكن تعرف ذلك من خلال الاطلاع على مقال علاج المعدة العصبية بالأعشاب: حقيقة أم خرافة قد تضرك.

المصدر : wikipedia

Back to top button