تعرف على فوائد الكستناء للحامل

61 / 100

فوائد الكستناء للحامل

فيما يأتي أبرز الفوائد المتعلقة بالكستناء للحامل:

  • تحتوي الكستناء على حمض الفوليك والذي قد يساعد في منع العيوب الخلقية عند الأطفال.
  • تعد الكستناء مصدر غني بفيتامين ج، حيث أنه يعزز جهاز المناعة للأمهات الحوامل.
  • تحسن الكستناء وتدعم صحة القلب، حيث أن العناصر الغذائية التي في الكستناء، مثل: مضادات الأكسدة، والمعادن تساعد في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسيطرة على ضغط الدم.
  • تساعد الدهون الجيدة الموجودة بتراكيز عالية في الكستناء على خفض مستوى الكولسترول في الدم وتقلل من الالتهابات.
  • تحتوي الكستناء على النحاس، حيث أنه يطور من جهاز المناعة، ويعزز قوة العظام ونموها، ويقلل من التعب، كما يساعد المغنيسيوم على زيادة كثافة المعادن في العظام.
  • يساعد تناول الكستناء أثناء الحمل في تنظيم تدفق الدم ومنع تجلط الدم وتوفير العناصر الغذائية للعضلات، حيث أن الكستناء مليئة بالعناصر الغذائية الحيوية الضرورية للنساء الحوامل.
  • تساعد العناصر الغذائية الأخرى الموجودة في الكستناء كالحديد على صنع خلايا الدم الحمراء الجديدة، أما الزنك فيساعد على تكوين خلايا جديدة و هضم الكربوهيدرات والبروتينات سريعًا.
  • تحتوي الكستناء أيضًا على جميع فيتامينات ب اللازمة للمساعدة في زيادة الطاقة، حيث أن فيتامينات ب قابلة للذوبان في الدهون وبالتالي تزيد من تدفق الدم وتعزز من صحة الجلد وتحسن وظائف المخ.
  • تعد من فوائد الكستناء للحامل أنها تحسن من عملية الهضم، حيث أنها تساعد على الحفاظ ودعم نمو البكتيريا النافعة في الأمعاء، وتقلل من خطر الإصابة بالإمساك أو المضاعفات المعوية.
  •  تساعد الألياف الموجودة في الكستناء في السيطرة وموازنة نسبة السكر في الدم.

لمحة غذائية عن الكستناء

الكستناء غنية بالمعادن المهمة التي قد تكون مفيدة أثناء الحمل، إذ تحتوي الكستناء على سعرات حرارية قليلة مقارنة بأنواع المكسرات الأخرى، وتعد مصدرًا جيدًا للأحماض الأمينية والأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة ومضادات الأكسدة، وهو أمر مهم لصحة الجهاز الهضمي.

ومن الفيتامينات والمعادن المتنوعة في الكستناء: فيتامين ج، وفيتامين هـ، وفيتامين أ، ومركب فيتامين ب، والكالسيوم، والمغنيسيوم، والزنك، والحديد، والنحاس، والمنغنيز، والفوسفور، والبوتاسيوم، والبروتين، والثيامين، وحمض الفوليك، والريبوفلافين.

محاذير مهمة حول تناول الكستناء للحامل

فيما يأتي محاذير مهمة حول تناول الكستناء للحامل :

  1. تعد الكستناء وجبة خفيفة جيدة لتناولها أثناء الحمل، لكن قد تعاني بعض النساء من حساسية متفاوتة عند تناول الكستناء، لذلك يجب استشارة الطبيب قبل إضافة الكستناء إلى النظام الغذائي للحامل.
  2. تباع بعض أنواع الكستناء في الأسواق بعد تحميصها بالسكر، لذلك يجب تناول الكستناء باعتدال لتجنب زيادة الوزن، حيث أنه أمر غير مرغوب فيه أثناء الحمل.
  3. تفقد الكستناء بعضًا من فيتامين ج إذا تم تحميصها على درجات حرارة عالية أو عند غليها، لذلك وللاحتفاظ بكمية أكبر من فيتامين ج عند الطهي يمكن تحميصه على درجات حرارة منخفضة.
  4. تحتوي الكستناء على قشرة شوكية وقشرة بنية داكنة، وكلاهما يجب إزالته قبل الأكل.
  5. تعد الكستناء النيئة امنة للأكل، لكن مع ذلك فهي تحتوي على حمض التانيك () الذي قد يسبب تهيج في المعدة أو الغثيان أو تلف في الكبد إذا كان هناك مشكلات في الكبد والكلى.
  6. يؤدي تناول الكستناء بإفراط لحدوث بعضًا من المشكلات الصحية، حيث أن تناول الكثير من الكستناء قد يسبب مشكلات في الجهاز الهضمي.

Back to top button