دواء زوفيجيكتين

Zovijectin

64 / 100

– دواعي الاستعمال:

الاستخدامات الرئيسية

Related Articles
  • العدوى داخل البطن: يُستخدم مع الميترونيدازول لعلاج العدوى المعقدة داخل البطن، والتي تحدث بسبب بكتيريا الإيكولاي، والعقديات من النوع فيريدانز، والزّائفة الزنجارية، والمتقلبات، وسلالة جرثومة المعدة، والعصوانية الهشة.
  • حمى نقص العدلات: يُستخدم في العلاج التجريبي للمصابين بنقص العدلات.
  • التهاب الرئة (المتوسط والشديد): علاج الحالات المتوسطة والشديدة من التهاب الرئة الذي يحدث بسبب العقدية الرئوية، بما في ذلك الحالات التي يحدث فيها انتكاس ويصاب المريض بالعدوى البكتيرية مرةً أخرى، ببكتيريا الزّائفة الزنجارية، أو المتقلبات، أو جرثومة المعدة.
  • عدوى الجلد والأنسجة الرخوة: علاج عدوى الجلد والأنسجة الرخوة المتوسطة والشديدة والتي تحدث بسبب المكورات العنقودية الذهبية (الفصائل الحساسة للميثيسيللين فقط)، أو العقديّة المقيحة.
  • عدوى الجهاز البولي (بما في ذلك التهاب الحويضة والكلية): علاج عدوى الجهاز البولي (بما في ذلك التهاب الحويضة والكلية) الذي يحدث بسبب بكتيريا الإيكولاي، والمتقلّبات، والمتقلبة الرائعة، ويشمل ذلك الحالات التي يحدث فيها انتكاس وتُصاب مرةً أخرى بالعدوى البكتيرية.

 

الاستخدامات الفرعية

  • علاج عدوى الدم (تجرثم الدم سالب الغرام)

تشير نتائج دراسة عشوائية، مفتوحة المقارنة إلى فعالية استخدام السيفيبيم في علاج العدوى التي تحدث بسبب البكتيريا سالبة الغرام.

وبناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية لمكافحة العدوى لتشخيص وعلاج العدوى الوعائية المرتبطة بالقسطرة، فإن السيفيبيم فعّال في علاج هذه العدوى التي تحدث بسبب بكتيريا الزّائفة الزنجارية.

  • التليف الكيسي

بناءً على إرشادات جمعية التليف الكيسي، فإن السيفيبيم يعتبر دواءً فعّالًا ضمن مجموعة علاجية متكاملة لعلاج العدوى ببكتيريا الزّائفة الزنجارية في حالات تفاقم التليف الكيسي الرئوي.

  • التهاب القدم السكري، المتوسط والحاد

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية بخصوص تشخيص وعلاج التهاب القدم السكري، فإن استخدام السيفيبيم مع مجموعة أدوية أخرى يعتبر خيارًا علاجيًا فعّالًا لحالات عدوى القدم السكرية.

  • وجود خراج داخل القحف (خراج في الدماغ، خراج فوق الجافية داخل القحف) خراج فوق الجافية في العمود الفقري

تشير الدراسات السريرية إلى فائدة السيفيبيم في علاج خراج الدماغ، والخراج داخل القحف، والخراج الموجود في فوق الجافية في العمود الفقري.

  • التهاب الأغشية السحائية البكتيري

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية لعلاج الأمراض المعدية بخصوص التهاب الأغشية السحائية البكتيري والرعاية الصحية الموجهة لحالات التهاب البطين والأغسية السحائية، فإن السيفيبيم فعّال ويوصى به في علاج التهاب الأغشية السحائية البكتيري الذي يحدث بسبب بكتيريا الزّائفة الزنجارية؛ وكبديل لعلاج التهاب الأغشية السحائية التي تحدث بسبب البكتيريا العصوية سالبة الغرام التي تُنتج البيتا لاكتاميز، أو بكتيريا المستدمية النزلية، أو بكتيريا الزّائفة الزنجارية؛ وكعلاج تجريبي (مع الفانكوميسين) لرعاية حالات التهاب البطين أو التهاب الأغشية السحائية.

  • التهاب الأمعاء والقولون ونقص العدلات

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية لاستخدام مضادات البكتيريا في علاج المصابين بنقص العدلات والسرطان، فإن استخدام السيفبيم مع الميترونيدازول فعّال في علاج التهاب الأمعاء والقولون ونقص العدلات.

  • التهاب العظام و/أو التهاب القرص الفقري

تشير نتائج دراسة أُجريت على عدد محدود من المرضى إلى أن السيفيبيم مفيد في علاج التهاب العظام.

وبناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية بخصوص تشخيص وعلاج التهاب العظام والنقي الفقري لدى البالغين، فإن سيفيبيم فعّال ويوصى به في علاج هذا المرض الذي يحدث بسبب بكتيريا الزّائفة الزنجارية أو البكتيريا المعوية.

  • التهاب المفصل الصناعي

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية لتشخيص وعلاج عدوى المفصل الصناعي، فالسيفيبيم فعّال ويوصى به كعلاج بديل لعدوى المفصل الصناعي بسبب بكتيريا الزّائفة الزنجارية أو جرثومة المعدة.

  • تسمم الدم والصدمة الإنتانية

بناءً على إرشادات جمعية طب الطوارئ والرعاية الحرجة لعلاج تسمم الدم والصدمة الإنتانية، فإن استخدام السيفيبيم مع الأدوية الأخرى اللازمة فعّال ويوصى به في علاج تسمم الدم والصدمة الإنتانية كعلاج واسع الطيف للبكتيريا المعدية (بما في ذلك الزّائفة الزنجارية).

  • التهاب المفاصل الإنتاني

تشير التجارب السريرية إلى فائدة استخدام السيفيبيم في علاج التهاب المفاصل الإنتاني

– الشكل الدوائي والسعر:

أمبولات للحقن الوريدي أو العضليأمبولات للحقن الوريدي أو العضلي

اسم الدواء

التركيز

الشكل الدوائي

عدد الشرائط

Cefepime

500 مجم أمبولات للحقن الوريدي أو العضلي علبة
1 جم أمبولات للحقن الوريدي أو العضلي علبة
2 جم أمبولات للحقن الوريدي أو العضلي علبة
Zovijectin 500 مجم أمبولات للحقن الوريدي أو العضلي علبة

– الجرعة:

جرعة البالغين المعتادة لعلاج العدوى البكتيرية

التهاب الرئة البكتيري:1 إلى 2 جرام عن طريق الحقن الوريدي البطيء على مدار 30 دقيقة كل 8 إلى 12 ساعة
حالات عدوى الجهاز البولي البكتيرية البسيطة والمتوسطة: 0.5 إلى 1 جرام عن طريق الحقن الوريدي البطيء على مدار 30 دقيقة كل 12 ساعة
حالات عدوى الجهاز البولي البكتيرية الشديدة: 2 جرام عن طريق الحقن الوريدي البطيء على مدار 30 دقيقة كل 12 ساعة

مدة العلاج:
-ذات الرئة:10 أيام
-عدوى الجهاز البولي البسيطة والمتوسطة: 7 إلى 10 أيام
-عدوى الجهاز البولي الشديدة: 10 أيام

الاستخدامات:
-علاج الحالات المتوسطة والشديدة من الالتهاب الرئوي وتكرار الإصابة بالعدوى البكتيرية بسبب فصائل حساسة من العقدية الرئوية، والزّائفة الزنجارية، والمتقلبات الرئوية، والبكتيريا المعوية-علاج عدوى الجهاز البولي البسيطة والمعقدة والحالات البسيطة والمتوسطة وحالات تكرار الإصابة بالعدوى البكتيرية بسبب بكتيريا الإيكولاي، أو المتقلبات الرئوية، أو المتقلبات الرائعة الحساسة للدواء
-علاج الحالات البسيطة والمعقدة الشديدة من عدوى الجهاز البولي وتكرار الإصابة بالبكتيريا الحساسة للدواء مثل الإيكولاي والمتقلبات الرئوية..
توصي الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية بالتالي:
2 غرام عبر الوريد كل 8 ساعات مع/بدون الأمينوغليكوسايد
ملحوظة: قد يتم إضافة الأمينوغليكوسايد للعلاج في بعض الحالات.

الاستخدامات:
-العلاج البديل الأمثل لحالات عدوى الدم المرتبطة بالقسطرة والتي تحدث بسبب بكتيريا الزّائفة الزنجارية
– علاج بديل لحالات عدوى الدم المرتبطة بالقسطرة بسبب البكتيريا المعدية

جرعة البالغين المعتادة لعلاج نقص العدلات

العلاج التجريبي:2 جرام عن طريق الحقن الوريدي البطيء على مدار 30 دقيقة كل 8 ساعة
مدة العلاج: 7 أيام أو حتى تُعالج حمى العدلات

ملحوظات:
-يجب تقييم الحاجة المستمرة للعلاج بالمضادات الحيوية بشكل دوري في الحالات التي تختفي فيها الحمى لكن يظل المريض مصابًا بنقص العدلات لأكثر من 7 أيام.
-قد يكون استخدام الدواء غير مناسب مع المرضى الذين يواجهون خطر الإصابة بعدوى شديدة (مثل الذين خضعوا لعملية زراعة نخاع العظام مؤخرًا، أو المصابين بانخفاض ضغط الدم، أو أورام دموية خبية، مع نقص العدلات الحاد/المستمر).
الاستخدام: يُستخدم وحده كعلاج تجريبي لحالات نقص العدلات

جرعة البالغين المعتادة لعلاج العدوى البكتيرية داخل البطن

حالات العدوى البكتيرية المعقدة داخل البطن:2 جرام عن طريق الحقن الوريدي البطيء على مدار 30 دقيقة كل 8 إلى 12 ساعة
حالات العدوى داخل البطن بسبب البكتيريا الزّائفة: 2 جرام عن طريق الحقن الوريدي البطيء على مدار 30 دقيقة كل 8 ساعة
مدة العلاج: 7 إلى 10 أيام
الاستخدام: يُستخدم مع الميترونيدازول في علاج العدوى البكتيرية المعقدة داخل البطن والتي تحدث بسبب العصوانية الهشة، والبكتيريا المعوية، والإيكولاي، والمتقلبات الرئوية، والزّائفة الزنجارية، والعقديات من نوع فيريدانز
توصي جمعية العدوى الجراحية والجمعية الأمريكية للأمراض المعدية بالتالي:
الجرعة المبدئية:2 غرام عبر الوريد كل 8 إلى 12 ساعة مع الميترونيدازول
ملحوظة: يجب ضبط جرعة الميترونيدازول حسب وزن الجسم وتركيز الدواء في بلازما الدم.

الاستخدامات:
-العلاج التجريبي المجمع للحالات المعقدة من العدوى داخل البطن بخلاف القناة الصفراوية المكتسبة من المجتمع في المرضى الذين يعانون من اضطراب نفسي شديد، أو كبار السن، أو مراحل تثبيط المناعة بسبب البكتيريا المعوية واسعة الطيف التي تُنتج البيتا لاكتاميز أو الزائفة الزنجارية، أو البكتيريا العصوية سالبة الغرام التي تنخفض مقاومتها لهذا الدواء عن 20%
-علاج تجريبي مساعد لحالات التهاب المرارة الحاد المكتب من المجتمع للمرضى ذوي الاضطراب النفسي الحاد، أو كبار السن، أو ذوي المناعة المثبطة
-علاج تجريبي مساعد لحالات التهاب القناة الصفراوية الحاد بعد مفاغرة المرارة من أي درجة
-علاج تجريبي مساعد لحالات عدوى المرارة المرتبطة بالرعاة الصحية من أي درجة

جرعة البالغين المعتادة لعلاج الالتهاب الرئوي

الالتهاب الرئوي المتوسط والشديد:1 إلى 2 جرام عن طريق الحقن الوريدي البطيء على مدار 30 دقيقة كل 8 إلى 12 ساعة
حالات الالتهاب الرئوي بسبب البكتيريا الزّائفة الزنجارية: 2 جرام عن طريق الحقن الوريدي البطيء على مدار 30 دقيقة كل 8 ساعة
مدة العلاج: 10 أيام
الاستخدامات: علاج الالتهاب الرئوي المتوسط والشديد الذي يحدث بسبب فصائل حساسة من المتقلبات الرئوية، والزّائفة الزنجارية، والعقدية الرئوية

توصيات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية وجمعية الصدر الأمريكية:
2 غرام عبر الحقن الوريدي كل 8 ساعات

الاستخدامات:
-علاج تجريبي أولي لذات الرئة المكتسبة من المستشفى (غير المرتبط بأجهزة التنفس الصناعي) في المرضى غير المعرضين لخطر الوفاة ولا تتوافر لديهم عوامل وجود المكورات العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلين
-علاج تجريبي أولي للالتهاب الرئوي المكتسب من المستشفى (غير المرتبط بأجهزة التنفس الصناعي) في المرضى غير المعرضين لخطر الوفاة ولكن تتوافر لديهم عوامل وجود المكورات العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلين مثل: (تلقي علاج بالمضادات الحيوية خلال 90 يومًا، تلقي العلاج في وحدة طبية يكون انتشار المكورات العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلين ضمن المكورات العنقودية غير معروف أو أكبر من 20%)
-علاج تجريبي مبدئي للالتهاب الرئوي المكتسب من المستشفى في المرضى الذين ترتفع احتمالية وفاتهم أو تلقوا علاجًا وريديًا بالمضادات الحيوية خلال الـ 90 يومًا السابقة
-علاج تجريبي مساعد للالتهاب الرئوي الذي يشتبه في كونه مرتبطًا بأجهزة التنفس الصناعي في الوحدات التي يلزم فيها استخدام دواء مناسب للمكورات العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلين ومضادات الزائفة/البكتيريا سالبة الغرام

Back to top button