علاج التأتأة عند الكبار

ماهو علاج التأتأة عند الكبار !؟

84 / 100

علاج التأتأة عند الكبار

ما هي طرق علاج التأتأة عند الكبار؟ وهل هناك نصائح يمكن اتباعها للعلاج؟ الإجابات ومعلومات عديدة في هذا المقال.

المقدمة :

تحديد العلاج يجري الطبيب أو مختص النطق واللغة اختبارات وتقييمات لتحديد حالة الشخص وتحديد العلاج الأفضل له،فقد يستخدم المختص علاج واحد أو أكثر لتحقيق الفعالية المرجوة.

نعرض لكم اليوم من خلال موقع فارم سي ( Pharma C) علاج التأتأة عند الكبار 

ماهو علاج التأتأة عند الكبار !؟

وقبل بداية العلاج أيضًا يقوم الطبيب بالاتي:

  1. طرح أسئلة عن التاريخ المرضي، لمعرفة عمر بداية التأتأة والأوقات التي يتأتأ فيها الشخص أكثر من العادة، وكيفية تأثير التلعثم على الشخص.
  2. تحديد الحالة التي تسبب التأتأة.
  3. معرفة العلاجات المستخدمة سابقًا لتحديد العلاج الأفضل حاليًا.

لا ينهي العلاج مشكلة التأتأة عند الكبار، بل يساعدهم على أمور، مثل:

  • تحسين طلاقة الكلام.
  • تطوير مهارات التواصل الفعال مع الاخرين.
  • تشجيع الشخص للمشاركة في العمل والأنشطة الاجتماعية.

طرق علاج التأتأة عند الكبار

تعرف على طرق العلاج المستخدمة عند الكبار، فيما يأتي:

1. العلاج بالتحدث

أثبتت الأدلة العلمية أن هذا العلاج هو أفضل علاج مستخدم للكبار وصغار السن كذلك، حيث يهدف هذا العلاج إلى الاتي:

  • تعليم الشخص كيفية التحدث ببطء لملاحظة الأوقات التي يتلعثم فيها وعند تحسن حالته يمكنه أن يتحدث بشكل أسرع.
  • التحكم بالنفس عند التعرض لمواقف تزيد من حدة التأتأة.
  • العمل على نمط الكلام المرن عند الشخص.

2. العلاج المعرفي السلوكي

في علاج التأتأة عند الكبار يهدف هذا النوع للأمور الاتية:

  • يعلم الشخص كيفية تحديد وتغيير طرق تفكيره بالأمور التي تجعل حالته تزيد سوءًا.
  • يساعد في التخلص من التوتر أو القلق أو المشكلات المرتبطة بقلة الثقة بالنفس والمتعلقة بالتأتأة.
  • يؤدي إلى تغيرات إيجابية في طريقة تفكير الشخص وتصرفاته.
  • يشمل عدة نواحٍ سلوكية، مثل: التواصل المباشر مع الشخص، ومهارات حل المشكلات، والتمارين التي تشمل إطالة طول الصوت، والتنفس العميق، والتحديات للأفكار غير المفيدة، والدندنة.

3. العلاج باستخدام الأجهزة الإلكترونية

توجد العديد من الأجهزة المستخدمة في علاج التأتأة عند الكبار والتي يرتديها الأشخاص يوميًا خلال أدائهم لمهامهم اليومية حيث تساعد في أمور، ومنها:

  • القدرة على التحكم في الكلام.
  • التحسين من طلاقة اللسان.
  • المساعدة في إبطاء الحديث.

4. العلاج الدوائي

قد يلجأ الأطباء إلى استخدام الأدوية مع أحد العلاجات التي ذكرناها، إليك أهم الأدوية المستخدمة فيما يأتي:

  • مضادات الاكتئاب: سيتالوبرام (Citalopram)، وكلوميبرامين (Clomipramine).
  • مضاد القلق: ألبرازولام (Alprazolam).

نصائح لعلاج التأتأة عند الكبار

إضافةً للطرق المستخدمة في علاج التأتأة عند الكبار، هناك بعض النصائح التي يمكنها أن تساعد، مثل:

  • استرخ، فالاسترخاء يساعد على تصفية ذهنك وجسدك من أي مسببات للتوتر قد تقلل ثقتك بنفسك وتسبب لك التأتأة.
  • مارس تمارين النطق حيث تساعدك في التحكم والتركيز في عضلات فمك، وبالتالي التحكم في حركات الوجه وتحسين القدرة على التحكم في الحديث.
  • تنفس بعمق عن طريق حبس أنفاسك للحظات ومن ثم إطلاقها ببطء مع إغماض عينك؛ فيمكن لهذا التمرين أن يصرف عنك القلق الذي يسبب لك التأتأة.
  • قم بتسجيل صوتك وأنت تتحدث بشكل يومي؛ لأن هذا سيكشف لك عن نمط الحديث الذي يسبب لك المشكلة، وبالتالي يمكنك تعديله والتخلص منه.
  • قم بأداء بعض الحركات التمثيلية حيث تعد هذه الطريقة ناجحة في العلاج؛ لأنه من خلالها يمكن للشخص أن ينظر لنفسه بطريقة أفضل.
  • عرض نفسك للمواقف الاجتماعية بعد تدريب نفسك على تمارين التنفس والاسترخاء التي سوف تساعدك.
  • اطلب المساعدة من الأشخاص المقربين لك، فهذا من أجله أن يساعدك.

طرق التعامل مع شخص يعاني من التأتأة

إضافة لعلاج التأتأة عند الكبار، يمكن أن تفيد بعض النصائح الأشخاص الذين يتعاملون مع من يعاني من التأتأة في علاجهم، مثل:

  • تجنب إنهاء جملك حين تتحدث؛ لأن الطرف المقابل قد يعاني لاستخراج كلامه.
  • امنح الطرف الاخر الوقت الكافي لإنهاء كلامه دون مقاطعة.
  • لا تطلب منهم التحدث بشكل أسرع أو حتى أبطئ.
  • أظهر الاهتمام للأحاديث التي يشاركون بها

المصدر : wikipedia

Back to top button