ما هي اضرار لقاح اكسفورد

ما هي اضرار لقاح اكسفورد

محتويات

اضرار لقاح اكسفورد من الأمور التي يسأل عنها الكثير من الناس الذين يرغبون في أخذ لقاح كورونا، حيث أنه منذ بدء أزمة كورونا وانتشار الفيروس بدرجة كبيرة أصبحت اللقاحات المختلفة هي الشغل الشاغل للعديد من الناس وذلك للوقاية من الإصابة بالعدوى وتقليل عدد حالات الوفاة وكذلك تقليل خطر الإصابة ببعض الأعراض المميتة، ومن أهم هذه اللقاحات لقاح استرازينيكا البريطاني والمعروف باسم لقاح اكسفورد، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن هذا اللقاح وطبيعته وأضراره والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا اللقاح بشئٍ من التفصيل.

لقاح استرازينيكا-اكسفورد

لقاح استرازينيكا من اللقاحات التي تم إنتاجها بواسطة شركة استرازينيكا وجامعة اكسفورد، وهو من اللقاحات البريطانية التي أثبتت فعاليتها ضد فيروس كورونا وتقليل عدد الوفيات كما أنه ساعد في تقليل خطورة الأعراض بقدر كبير، إن لقاح كورونا المبتكر من شركة استرازينيكا مفضل للبالغين الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا، كما أنه قد أثبت فعاليته بدرجة كبيرة في تقليل العدوى.[1]

شاهد أيضًا: اعراض لقاح استرازينيكا وزارة الصحة السعودية

اضرار لقاح اكسفورد

يمكن أن يسبب لقاح استرازينيكا-اكسفورد مجموعة من الأضرار والآثار الجانبية والتي من أهمها ما يلي:[1]

  • تورم واحمرار مكان الحقن.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • صداع الرأس.
  • الرؤية المشوشة.
  • آلام المفاصل.
  • آلام العضلات.
  • تورم الساقين.
  • القشعريرة.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.

معظم الآثار الجانبية خفيفة ومؤقتة، وتختفي في غضون يوم أو يومين، كما هو الحال مع أي دواء أو لقاح، وقد تكون هناك آثار جانبية نادرة أو غير معروفة.[1]

كيف يعمل لقاح استرازينيكا

إن لقاح استرازينيكا مصنوع من نسخة ضعيفة من فيروس البرد الشائع (المعروف باسم الفيروس الغدي) من الشمبانزي، وتم تعديله لاحتواء مادة وراثية مشتركة مع فيروس كورونا، على الرغم من أنه لا يمكن أن يسبب المرض، زبمجرد حقنه فإنه يعلم جهاز المناعة في الجسم كيفية محاربة الفيروس الحقيقي.[1]

لقاح استرازينيكا والجلطات الدموية

تقول بعض الدراسات أن لقاح أسترازينيكا COVID-19 مرتبط بأثر جانبي نادر يسمى تجلط الدم مع متلازمة قلة الصفيحات (TTS)، وتتضمن حالة TTS جلطات دموية أو تجلط الدم وانخفاض مستويات الصفيحات الدموية (قلة الصفيحات الدموية)، وتحدث بعد حوالي 4-20 يومًا من التطعيم، يمكن أن تحدث الجلطات الدموية في أجزاء مختلفة من الجسم مثل الدماغ (يسمى تخثر الجيوب الأنفية الوريدية الدماغي أو CVST) أو في البطن، الآلية التي تسبب TTS ليست مفهومة تمامًا، لكنها تبدو مشابهة لنقص الصفيحات الناجم عن تناول الهيبارين (أو HIT)، وهو رد فعل نادر لعلاج الهيبارين، وتشمل أعراض هذه الجلطة صداع شديد ومستمر يظهر بعد 4 أيام على الأقل من التطعيم ولا يتحسن مع المسكنات البسيطة وقد يكون أسوأ عند الاستلقاء أو مصحوبًا بالغثيان والقيء، وأعراض عصبية أخرى مثل:[1]

  • عدم وضوح الرؤية.
  • صعوبة في الكلام.
  • النعاس.
  • النوبات.
  • ضيق في التنفس.
  • آلام في الصدر.
  • تورم في الساق.
  • ألم بطني مستمر.
  • بقع دموية صغيرة تحت الجلد بعيدًا عن مكان الحقن.

لذلك يُفضل لقاح فايزر للأشخاص الذين لديهم تاريخ سابق من تجلط الجيوب الأنفية الوريدي الدماغي أو قلة الصفيحات الناجم عن الهيبارين، نظرًا لأوجه التشابه بين هذه الحالات وحالة التجلط نتيجة أخذ هذا اللقاح، إذا كان لديك أنواع أخرى من جلطات الدم في الماضي، أو إذا كان لديك عوامل خطر لجلطات الدم، فلا يزال بإمكانك الحصول على لقاح استرازينيكا، فلا يوجد دليل على أن الأشخاص الذين لديهم تاريخ سابق لأنواع أخرى من جلطات الدم لديهم خطر متزايد للإصابة بالجلطات.[1]

نصائح عند أخذ لقاح استرازينيكا-اكسفورد

يوجد بعض النصائح التي يجب اتباعها عند أخذ لقاح استرازينيكا-اكسفورد والتي من أهمها ما يلي:[1]

  • يجب ألا يتلقى أي شخص يعاني من تخثر الدم بعد الجرعة الأولى من اللقاح جرعة ثانية.
  • يجب على الأشخاص الذين لديهم تاريخ من اضطرابات الدم (المعرضين لخطر التجلط) أن يتناولوا لقاح استرازينيكا فقط عندما تفوق الفوائد المخاطر.
  • يجب على النساء الحوامل التحدث إلى الطبيب حول الفوائد والمخاطر.

شاهد أيضًا: استرازينيكا لقاح كورونا ويكيبيديا

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال اضرار لقاح اكسفورد، كما تعرفنا على لقاح استرازينيكا وكذلك طريقة عمله وعلاقة هذا اللقاح بالجلطات الدموية وبعض النصائح التي يجب اتباعها قبل أخذ لقاح استرازينيكا-اكسفورد.

المراجع

  1. ^ BBC.com , Covid: How does the Oxford-AstraZeneca vaccine work? , 20/4/2021

Pharmac.top موقع فارما سي طبي وصحي شامل. أحدث المعلومات عن التغذية والنظام الغذائي والحمل والولادة وصحة الأطفال والسرطان وأمراض القلب والسكري والجنس والزواج وجميع طرق العلاج والأدوية

Related Articles

Back to top button