مراحل سرطان القولون

ماهى مراحل سرطان القولون !؟

86 / 100

ماهى مراحل سرطان القولون !؟

المقدمه :

نعرض لكم اليوم من خلال موقع فارم سي ( Pharma C) ، عن مراحل سرطان القولون .

مراحل سرطان القولون

مراحل سرطان القولون ، بعد أن تم تأكيد تشخيص الإصابة بمرض سرطان القولون، يجري الطبيب المعالج عدة فحوصات لتقييم درجة المرض أو مدى تفشي السرطان في الجسم. ويساعد تدريج سرطان القولون على تحديد نوعية وطريقة العلاج الأنسب والأكثر فائدة.

اختبارات التقييم لمدى تقدم المرض تشمل أيضا تصوير CT لجَوف البطن (Abdominal cavity) أو تصويرا بالأشعة السينية لمنطقة الصدر.

تدريج مراحل تقدم سرطان القولون يتم وفقاً للترتيت التالي:

  • المرحلة 0 (صفر) – الورم السرطاني لا يزال في مراحله الأولية. سرطان القولون لم ينمُ أو ينتشر، بعد، إلى خارج البطانة الداخلية (المخاطية) للقولون أو المستقيم. في هذه النقطة يمكن وصف السرطان بأنه ورم خبيث (Carcinoma) محلي.
  • المرحلة 1 (الأولى) – الورم السرطاني قد نما وانتشر إلى ما خارج بطانة القولون، لكنه لم ينتقل إلى خارج جدار القولون أو المستقيم، بعد.
  • المرحلة 2 (الثانية) – الورم السرطاني قد نما، انتشر واخترق جدار القولون أو المستقيم، لكنه لم ينتقل بعد إلى العقد اللمفاوية المجاورة.
  • المرحلة 3 (الثالثة) – الورم السرطاني قد نما، انتشر ووصل إلى العقد اللمفاوية المجاورة، لكنه لا يؤثر على أعضاء أخرى في الجسم، حتى الآن.
  • المرحلة 4 (الرابعة) – الورم السرطاني قد نما وانتشر على نطاق واسع في الجسم، يكون قد انتقل مثلا إلى أعضاء داخلية أخرى مثل الكبد أو الرئتين، أو إلى الغشاء الذي يغلـّف تجويف البطن، أو إلى أحد المبيضين (لدى النساء).
الورم يعاود الظهور، مراراً وتكراراً – هذا يعني أن السرطان قد عاد إلى الظهور بعد العلاج. هناك إمكانية أن يعاود السرطان الظهور في داخل القولون، في المستقيم أو في أي عضو آخر في الجسم.

علاج سرطان القولون

مراحل سرطان القولون ، يتعلق نوع علاج سرطان القولون الذي يمكن أن يوصي به الطبيب المعالج، إلى حد كبير، بالمرحلة التي وصل إليها السرطان.

أنواع العلاج الرئيسية الثلاثة هي:
  • المعالجة الجراحية
  • المعالجة الكيميائية
  • المعالجة الإشعاعية

تعتبر الجراحة لاستئصال القولون الحل الرئيسي لمعالجة مرض سرطان القولون.

اما بالنسبة الى حجم الجزء الذي سيتم استئصاله (إزالته) من القولون خلال العملية الجراحية، أو عما إذا كانت هناك أنواع علاجية إضافية أخرى، كالمعالجة الإشعاعية أو الكيميائية، تشكل حلا مناسبا لهذا المريض أو ذاك تتعلق بعوامل عدة أهمها: مكان الورم السرطاني، العمق الذي حفره (اخترقه) السرطان في جدار القولون وما إذا كان السرطان قد انتقل (تفشى) إلى الغدد اللمفاوية أو أعضاء داخلية أخرى في الجسم.

إجراءات جراحيّة

مراحل سرطان القولون ، يقوم الجراح بإزالة جزء القولون الذي يحتوي على الورم السرطاني، سوية مع حواف إضافية من الأنسجة السليمة المحيطة به من جميع الجهات، وذلك من أجل ضمان إزالة الورم السرطاني كله، تماما.

بالإضافة إلى ذلك، تتم عادة، أيضا، إزالة الغدد اللمفاوية الموجود بجوار الأمعاء الغليظة وذلك بهدف معاينتها وفحصها للتأكد من عدم وجود خلايا سرطانية فيها. ويستطيع الطبيب الجراح، عادة، إعادة توصيل الجزء السليم المتبقي من القولون مع المستقيم.

وإذا لم يكن ذلك ممكناً (إذا كان الورم السرطاني موجودا في نهاية القولون، مثلا) فقد تكون هنالك حاجة إلى فُغْرَة (Stoma)، مؤقتة أو دائمة. يتم فتح فغرة في جدار القولون ويوصَل إليها كيس خاص يتم إفراز فضلات وإفرازات الأمعاء إليه. وقد تكون هذه الفغرة مؤقتة، أحيانا، وذلك لمساعدة الأمعاء والمستقيم على التعافي والشفاء بعد العملية الجراحية. ومع ذلك، قد تكون هنالك حاجة، في أحيان أخرى، إلى إبقاء الفغرة مفتوحة بشكل دئم.

عمليات جراحية للوقاية من السرطان

في بعض الحالات النادرة جداً، مثل وجود عوامل وراثية، مثل متلازمة السلائل الغدية الورمية، أو متلازمات الأمعاء الالتهابية، مثل التهاب القولون التقرّحي، ينصح اختصاصي الأورام السرطانية، إجمالا، باستئصال كلي للقولون والمستقيم وإزالتهما تماما، وذلك لمنع ظهور أورام سرطانية فيهما، في المستقبل.

عمليات جراحية للمراحل المبكرة من السرطان

إذا كان الورم السرطاني صغير الحجم، ويتمركز داخل سليلة في مرحلة أولية مبكرة جدا من التطور، فبإمكان الطبيب الجراح إزالة الورم كله خلال فحص تنظير القولون. أما إذا بيّنت الفحوصات أن الورم السرطاني غير موجود في قاعدة السليلة – الموقع الذي ترتبط فيه السليلة بجدار القولون – فمن المحتمل جداً أنه قد تمت إزالة الورم السرطاني بالكامل.

مليات جراحية للمراحل المتقدمة من سرطان القولون

مراحل سرطان القولون ، إذا كان السرطان قد وصل إلى مرحلة متقدمة جداً، أو إذا كان الوضع الصحي العام ضعيفا ومترديا، فإن الحل الأنسب قد يكون، ربما، جراحة لفتح الانسداد في القولون، مما يخفف من الأعراض التي تسبب الضيق والمعاناة.

الوقاية من سرطان القولون

مراحل سرطان القولون ، تغيير نمط الحياة للحد من خطر الاصابة:

هنالك العديد من الخطوات التي يمكن للمرء اتخاذها لتقليل خطر الإصابة بسرطان القولون، وذلك عن طريق إجراء بعض التغييرات في نمط حياته، بما في ذلك:
  • تناول الكثير من الفواكه، الخضار والحبوب الكاملة
  • التقليل من الدهون، وخاصة الدهون المشبعة
  • إتباع نظام غذائي متزن ومتنوع من أجل زيادة كمية الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم
  • التقليل من استهلاك المشروبات الكحولية
  • التوقف عن التدخين
  • ممارسة النشاط البدني والحفاظ على وزن صحي

ادوية للوقاية من سرطان القولون

مراحل سرطان القولون ، ينبغي استشارة الطبيب بشأن الأدوية التي يمكن تناولها للحد من خطر التعرض للإصابة بالمرض.
فقد إتضح أن هنالك أدوية معينة تقلل من احتمالات ظهور السلائل ما قبل السرطانية أو سرطان القولون. وعلى أية حال، ليست لدينا أدلة كافية تسمح بالتوصية بتناول هذه الأدوية لأشخاص هم في دائرة الخطر للإصابة بسرطان القولون:
  • الأسبرين (Aspirin)
  • أدوية لاستيرويدية مضادة للإلتهابات (NSAIDS) وليست أسبرين
  • سيليبريكس (Celebrex)

المصدر : Wikipedia

Back to top button