هل لقاح فايزر يسبب عقم ؟ وكيف يعمل لقاح فايزر؟

هل لقاح فايزر يسبب عقم ؟ وكيف يعمل لقاح فايزر؟

محتويات

هل لقاح فايزر يسبب عقم؟، حيث أن لقاح فايزر من أفضل اللقاحات التي تم تصنيعها لتحفيز مناعة الجسم لمكافحة فيروس كورونا وبالتالي منع الإصابة بعدوى، وقد أثبت هذا اللقاح فاعلية كبيرة، ولكن هناك بعض الشائعات التي ترددت على أن هذا اللقاح يسبب عقم، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال وسنتعرف على أهم المعلومات عن لقاح فايزر وآثاره الجانبية وطريقة عمله والعديد من المعلومات الأخرى بشئٍ من التفصيل.

لقاح فايزر

لقد تم تطوير لقاح فايزر ضد COVID-19 بواسطة شركة الأدوية الأمريكية Pfizer وشركة BioNTech الألمانية، وقد تم ترخيص لقاح فايزر للاستخدام في حالات الطوارئ من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية في 11 ديسمبر 2020، حيث كان لقاح فايزر أول لقاح ضد فيروس كورونا متوفر في الولايات المتحدة، ويتم إعطاء لقاح فايزر على جرعتين الفاصل الزمني بينهما حوالي ثلاثة أسابيع وقد يمتد ليصبح ستة أسابيع تقريبًا حيث طبيعة استجابة كل شخص، حيث أن لقاح فايزر عبارة عن حقن مخصصة للحقن العضلي، ويجب أخذ الجرعتين كاملتين حتى يتم تنشيط الجهاز المناعي ليكافح الفيروس بشكل كامل، ويأخذ لقاح فايزر بعض الوقت للوصول إلى الحماية الكاملة من الفيروس ويبلغ هذا الوقت حوالي 14 يومًا بعد الجرعة الثانية، ولقد أثبت لقاح فايزر فعالية بنسبة 100% تقريبًا في منع الأعراض الخطيرة وكذلك الوفاة، ولكن حتى الآن غير معروف الوقت الذي يعطي فيه اللقاح الحماية الكاملة ولكن ما زالت الدراسات جارية.[1]

شاهد أيضًا: اين يتوفر لقاح فايزر في الرياض وآلية التسجيل للحصول على لقاح كورونا

هل لقاح فايزر يسبب عقم

الإجابة لا، حيث لا يوجد أي تجارب أو أدلة علمية تقول أن لقاح فايزر يسبب العقم حيث تم تجربة هذا اللقاح على الحيوانات ولم يتم إثبات أن هناك أي تأثيرات على خصوبة تلك الحيوانات بعد تلقي اللقاح، بينما انتشرت مجموعة من الشائعات التي تقول أن لقاح فايزر يسبب العقم بسبب تسلسل الأحماض الأمينية المشتركة في بروتين خاص موجود في SARS-CoV-2 والبروتين المشيمي، ولكن على الرغم من أن بروتين SARS-CoV-2 يشترك في تسلسل الأحماض الأمينية مع البروتين المشيمي، فإن البروتينين مختلفان ومتميزان مناعياً لذلك لا يسبب هذا اللقاح العقم.[2]

كيف يعمل لقاح فايزر

يعتمد عمل لقاح فايزر على تقنية mRNA حيث تحتوي لقاحات mRNA على رمز يعطي للخلايا تعليمات لإنشاء أجسام مضادة للحماية من الإصابة بفيروس كورونا، وبالتالي تقوية الجهاز المناعي لمكافحة الفيروس فور دخوله الجسم وبالتالي منع حدوث أي أعراض، كما أن لقاح فايزر لا يحتوي على أي جزء من أجزاء فيروس كورونا لتنشيط المناعة بل يعتمد على تقنية mRNA فقط.[1]

من يستطيع ومن لا يستطيع أن يأخذ لقاح فايزر

ستتمكن الغالبية العظمى من الأشخاص من الحصول على لقاح فايزر أو أي من اللقاحات الأخرى المعتمدة عندما يحين دورهم ويكونون مؤهلين لذلك، ومع ذلك لا يمكن لمجموعات قليلة من الأشخاص تلقي اللقاح أو يجب استشارة الطبيب أولاً قبل أخذ اللقاح ومن أهم هؤلاء الأشخاص:[1]

  • الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عامًا غير مؤهلين لتلقي لقاح فايزر في هذا الوقت، لكن الدراسات جارية لاختبار سلامتها وفعاليتها عند الأطفال.
  • النساء الحوامل والمرضعات أو اللاتي قد يصبحن حوامل لقاح فايزر قد يأخذن لقاح فايزر، ومع ذلك يجب عليهم التحدث إلى طبيبهم أولاً لأن الاختبارات السريرية في هذه المجموعة لم تكتمل.
  • الأشخاص الذين لديهم حساسية تجاه أي مكون من مكونات اللقاح أو لديهم رد فعل تحسسي لجرعتهم الأولى لا يمكنهم أخذ اللقاح.

شاهد أيضًا: كم المدة بين الجرعتين فايزر والآثار الجانبية للقاح فايزر

الآثار الجانبية للقاح فايزر

يوجد بعض الآثار الجانبية التي يسببها لقاح فايزر ولكنها غير خطيرة وتختفي بعد يوم أو يومين من تلقي اللقاح ومن أهم هذه الآثار الجانبية ما يلي:[1][3]

  • تورم واحمرار مكان الحقن.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • القشعريرة.
  • صداع الرأس.
  • آلام العضلات والمفاصل.
  • الإسهال.
  • الغثيان والقئ.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • تورم الغدد الليمفاوية.

ردود الفعل التحسسية المحتملة تجاه لقاح فايزر

في حين أن ردود الفعل التحسسية الشديدة نادرة للغاية، إلا أن هناك خطرًا طفيفًا لحدوث تفاعل تحسسي تجاه لقاح فايزر، وقد تشمل علامات رد الفعل التحسسي ما يلي:[1]

  • صعوبة التنفس.
  • تورم الوجه.
  • تورم الحلق.
  • سرعة ضربات القلب.
  • الطفح الجلدي.
  • الدوخة.

لذلك إذا كان لدى تاريخ من رد الفعل التحسسي الفوري أو الشديد لأي شيء خاصةً تجاه لقاح آخر أو دواء عن طريق الحقن، فمن الأفضل التحدث إلى الطبيب قبل الحصول على اللقاح، كما يجب مراقبة الأعراض لمدة ثلاثين دقيقة بعد أخذ اللقاح لأخذ الإجراءات اللازمة إذا حدث رد فعل تحسسي، وإذا كان لدى الشخص رد فعل تحسسي شديد للجرعة الأولى من هذا اللقاح، فلا يجب أن يتلقى الجرعة الثانية، وإذا كان الشخص يعاني من حساسية تجاه أي من مكونات اللقاح فلا يجب أن يتلقى اللقاح.[1]

شاهد أيضًا: ما هو الفرق بين لقاح فايزر واسترازينيكا وهل اللقاحات امنة

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال هل لقاح فايزر يسبب عقم؟، كما تعرفنا على بعض المعلومات عن لقاح فايزر وكيفية عمله وآثاره الجانبية وتكلمنا عن ردود الفعل التحسسية بشئٍ من التفصيل.

المراجع

  1. ^ UMMS.com , COVID-19: Pfizer-BioNTech Vaccine , 23/5/2021
  2. ^ Pfizer.com , THE FACTS ABOUT THE PFIZER-BIONTECH COVID-19 VACCINE , 23/5/2021
  3. ^ CDC.com , Pfizer-BioNTech , 23/5/2021

Pharmac.top موقع فارما سي طبي وصحي شامل. أحدث المعلومات عن التغذية والنظام الغذائي والحمل والولادة وصحة الأطفال والسرطان وأمراض القلب والسكري والجنس والزواج وجميع طرق العلاج والأدوية

Related Articles

Back to top button